تكلفة الهوية الوطنية للمواطنين

الهوية الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة..

1377247334

حددت هيئة الإمارات للهوية رسوم إصدار وتجديد بطاقة الهوية لجميع الأعمار للمواطنين ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي، لمدة خمس سنوات بقيمة 100 درهم.

كما حددت إصدار بطاقة هوية بدل فاقد، أو تالف، لجميع الأعمار من المواطنين ومواطني دول مجلس التعاون والمقيمين بالمدة المتبقية نفسها لسريان البطاقة المفقودة أو التالفة بقيمة 300 درهم، وذلك وفقا لقرار مجلس الوزراء رقم (25) لسنة 2011 بشأن الرسوم المقررة على الخدمات التي تقدمها الهيئة، الذي تم الإعلان عنه، أخيراً، إذ نص على توحيد رسوم إصدار وتجديد بطاقة الهوية لجميع الأعمار، وتم تحديد قيمة إصدار وتجديد بطاقة الهوية لجميع الأعمار للمقيمين عن كل سنة، أو جزء من السنة من سنوات الإقامة، بقيمة 100 درهم، بينما كانت رسوم تعديل بيانات تتطلب إصدار بطاقة هوية جديدة لبطاقة سارية المفعول، لجميع الأعمار من المواطنين ومواطني دول مجلس التعاون والمقيمين، ولمدة سريان البطاقة القديمة بقيمة 150 درهماً.

وحدد قرار مجلس الوزراء، الذي نشر مؤخرا في الجريدة الرسمية، بأنه سيتم تطبيق…

View original post 27 more words

الخدمة الاجتماعية في المجال التعليمي

تعتبر الخدمة الاجتماعية إحدى المهن الاجتماعية التي ظهرت كاستجابة لمجموعة من العوامل الملحة.و تتبنى معاهد وكليات الخدمه الاجتماعيه اعداد الاخصائيين الاجتماعيين نظريا وميدانيا بالاسلوب الذي يؤهلهم لاكتساب الخبره والمعرفه والمهاره لكي يستطعوا ممارسة ادوارهمالمهنيه في مجالات الخدمه الاجتماعيه ومن ضمنها المجال المدرسي ولكن نجاح الاخصائي الاجتماعي في اداء دوره المهني المتمثل في مساعدة التلاميذ للاستفاده بالعمليه التعليميه ومساعدة المدرسه على تحقيق وظيفتها. وتعتبر بداية ظهور الخدمة الاجتماعية في الولايات المتحدة الأمريكية حيث تسببت مجموعة من المتغيرات الاجتماعية والاقتصادية والصناعية في بناء المجتمع الأمريكي إلى إيجاد مجموعة من الاحتياجات والتي نتيجة لعدم إشباعها تطورت لتتكون المشكلات، ومن هنا يبدأ دور الخدمة الاجتماعية في معالجة هذه المشكلات. ونتيجة لنجاح هذه المهنة في أداء دورها في المجتمع الأمريكي بدأت تنتقل إلى سائر أنحاء دول العالم، بل وأخذت تجتاح معظم القطاعات في المجتمعات مثل المجال الطبي والمجال الأسري والمجال التعليمي..الخ..

و دور الأخصائي الاجتماعي يختلف عن دور المدرس ، فدوره لا بداية له ولا نهاية ، لا يتقيد بجدول المدرسة الرسمي ، إنما عمله في معالجة القضايا والمشكلات الاجتماعية والنفسية وغيرها للتلاميذ ، داخل المدرسة وخارجها ومتابعتها باستمرار طول مدة العام الدراسي ، والعام الذي يليه وهكذا ، ومفهوم الخدمة الاجتماعية هو تقديم خدمات معينة لمساعدة الأفراد والتلاميذ أما بمفردهم أو داخل جماعات ليتكيفوا على المشاكل والصعوبات الاجتماعية والنفسية الخاصة والتي تقف أمامهم وتؤثر في قيامهم بالمساهمة بمجهود فعال في الحياة وفي المجتمع ، وهي كذلك تساعدهم على إشباع حاجاتهم الضرورية وإحداث تغييرات مرغوب فيها في سلوك التلاميذ وتساعدهم على تحقيق أفضل تكيف يمكن للإنسان مع نفسه ومع بيئته الاجتماعية التي يترتب عليها رفع مستوى معيشته من النواحي الاجتماعية والسياسية.

الوظيفة الاجتماعية للمدرسة:
تعتبر المدرسة أحد المؤسسات الاجتماعية التي أنشأها المجتمع من أجل أداء بعض الوظائف الاجتماعية والتي بدورها تؤدي إلى إشباع بعض الاحتياجات الضرورية في المجتمع. وتحددت وظائف المدرسة نتيجة للتغيرات التي تحدث في البناء المجتمعي، حيث تتفاعل المدرسة مع المؤسسات الاجتماعية الأخرى في المجتمع وتتساند معها تساندا وظيفيا. حيث نرى إن المدرسة كانت في بداية ظهورها عبارة عن مؤسسة تعليمية بحتة ولكن بسبب تخلي بعض المؤسسات الاجتماعية الأخرى في المجتمع عن أداء وظائفها تزايدت مهام المدرسة. فعلى سبيل المثال كانت الأسرة هي المؤسسة التي تهتم بالتنشئة الاجتماعية إلا إنه بسبب تحلل بعض القيم المجتمعية وتشعب متطلبات المجتمع المعاصر بدأت الأسرة تتخلى عن هذه الوظيفة لتتبناها المدرسة.ومن هنا نرى إن المدرسة لم تعد فقط مؤسسة تعليمية بل وأخذت على عاتقها مجموعة من الوظائف الأخرى مثل الوظائف التربوية والاقتصادية والاجتماعية والسياسية.
ومن هنا ومع تعاظم دور المدرسة بدأت الخدمة الاجتماعية بالتغلغل إلى وسط هذا البناء الاجتماعي من أجل مساعدة الطلاب على رفع مستوى وأداء قدراتهم الطبيعية ومساعدتهم على التكيف مع أبنية المدرسة المادية منها والمعنوية، بالإضافة إلى مساعدة الطلاب على تجاوز الصعوبات التي تحول عن استغلالهم لموارد المدرسة وحتى لا تتحول هذه الصعوبات إلى مشكلات. ويتم هذا بأكمله عن طريق البرامج التي يصممها الأخصائي الاجتماعي في المدرسة باعتباره الشخص المؤهل لأداء هذا الدور.

مفهوم الخدمة الاجتماعية:
من المسلم به أن المدرسة ليست مؤسسة تعليمية فقط وإنما هي مؤسسة تربوية تعليمية لها وظائفها الاجتماعية الهامة ، ومن الضروري أن يتم التفاعل بينها وبين المجتمع المحلي ، فهي جزء لا يتجزأ من واقع هذا المجتمع تتأثر به وتؤثر فيه وتعد أفراده للحياة وللمساهمة الإيجابية في تنميته .
و في البداية لابد لنا أن نحدد مفهوم الخدمة الاجتماعية في المجال المدرسي حتى يتسنى لنا فيما بعد أن نتكلم بشكل أوسع عن الخدمة الاجتماعية في المجال المدرسي. ومن هنا سأحاول أن أوجز أهم عناصر الخدمة الاجتماعية في المجال المدرسي في هذا التعريف: فهي عبارة عن مجال من مجالات ممارسة مهنة الخدمة الاجتماعية يقوم بها أخصائيون اجتماعيون مدربون علميا وعمليا على العمل في المجال المدرسي، وتكون المدرسة والمعاهد والكليات هي مكان الممارسة، وتعتمد على معارف ونظريات وفلسفة وقيم الخدمة الاجتماعية في مساعدة الطلاب على الاستفادة من موارد المدرسة ومساعدتهم على مواجهة مشكلاتهم والانخراط في الحياة المدرسية بهدف إنجاح وظيفة المدرسة. و هي مجموعة من المجهودات المهنية التي يهيئها الأخصائي الاجتماعي لطلبة المدارس لتحقيق أهداف التربية الحديثة أي تنمية شخصياتهم والاستفادة من الفرص والخبرات الى أقصى حد تسمح به مقدراتهم واستعداداتهم المختلفة وبذلك فهي تهتم بناحيتين لكي تنمو شخصية الطالب نموا متكاملا من خلال اشباع حاجات الفرد الجسمية والعقلية والوجدانية والاجتماعية وكذا تشجيع العلاقات الاجتماعيه السليمه للفرد مع البيئه ومجتمعه.

وأصبح النشاط المهني للأخصائي الاجتماعي في المرسه أساسا لمحاولة مساعدة تلاميذ المدرسة على حل مشاكلهم والتغلب على الصعوبات التي تواجههم وذلك لازالة أية عوائق قد تعرقل التحصيل الدراسي للتلاميذ أو تمنع استفادتهم المناسبه من موارد وامكانيات المدرسه , والهدف الاساسي من وراء ذلك العمل هو مساعدة التلاميذ على القيام بأدوارهم الاجتماعيه بطريقة طبيعيه وسليمه , ومساعدة المدرسه على تحقيق رسالتها في التربيه وتعليم التلاميذ واعدادهم للمستقبل .

كما تعرف بأنها تقديم خدمات معينة لمساعدة الأفراد والتلاميذ إما بمفردهم أو داخل جماعات للتكيف مع العراقيل والصعوبات التي تقف أمامهم وتؤثر في قيامهم بالمساهمة بمجهود فعال في الحياة والمجتمع ، كما تساعدهم على إشباع حاجاتهم الضرورية وإحداث تغيرات مرغوب فيها في سلوك التلاميذ ، وتساعدهم على تحقيق أفضل تكيف يمكن للإنسان مع نفسه ومع بيئته الاجتماعية .

والخدمة الاجتماعية المدرسية رسالة تربوية قبل أن تكون مهنة وتقوم على :
1) مساعدة الطالب – كحالة فردية وكعضو يعيش في المجتمع لتحقيق النمو المتوازن المتكامل الشخصية ، والاستفادة من الخبرة التعليمية إلى أقصى حد ممكن ، وهي بذلك أداة لتنمية الطالب والجماعة والمجتمع .
2) -تنشئة الطالب اجتماعياً وتدريبه على الحياة والتعامل الإنساني الإيجابي .
3) -تزويد الطالب بالخبرات والجوانب المعرفية لإعداده لحياة اجتماعية أفضل .
4) -تعديل سلوكه وإكسابه القدرة على التوافق الاجتماعي السوي .
5) -مساعدة الطالب للتعرف على استعداداته وقدراته وميوله وتنميتها والاستفادة منها لأقصى حد ممكن.
6) -التكامل مع المجتمع من أجل استثمار الطاقات البشرية المتاحة وحفزها على العمل البناء ، وربط الطالب بالبيئة المحلية بما يحقق الرفاهية الاجتماعية .
7) وبهذا المعنى تكون الخدمة الاجتماعية المدرسية جانباً أساسياً محورياً في الوظيفة التربوية التعليمية للمدرسة .

أهداف الخدمة الاجتماعية المدرسية :
يمكن تحديد أهداف الخدمة الاجتماعية المدرسية في :
1)اكتساب الطلاب مجموعة من الاتجاهات والمهارات والمعارف التي تتمثل في :
أ – اكتساب الطالب مجموعة من الاتجاهات الصالحة والتي من بينها :
– الإيمان بالله ورسله والإعزاز بالقيم الدينية التي تؤمن سلوكه .
– الانتماء للمجتمع المحلي والقومي والإنساني .
– الإيمان بالأهداف المشتركة .
-تنمية روح التعاون مع الآخرين والعمل بروح الفريق.
-القدرة على القيادة والتبعية .
-القدرة على تحمل المسؤولية .
-احترام النظام وتقدير قيمة الوقت والعمل .
-التفكير الواقعي السليم .
-القدرة على مواجهة المشكلات .
ب) اكتساب الطالب بعض المهارات اليدوية والفنية والفكرية .
ج) مساعدة الطالب على أن يتوفر لديه قدر مناسب من المعلومات والمعارف التي تعينه على فهم نفسه ومعرفة مجتمعه .

2)الارتباط بالخطة القومية للتنمية .
3)شمول الرعاية للقاعدة الطلابية العريضة مع التركيز على الفئات الأكثر احتياجاً.
4)الإسهام في تنمية إيجابية الطالب للاستفادة من العملية التعليمية .
5)ربط المدرسة بالبيئة وبقضايا المجتمع .

مفهوم الأخصائي الاجتماعي المدرسي:

يعرف الأخصائي الاجتماعي في المجال المدرسي بأنه” ذلك الشخص الفني والمهني الذي يمارس عمله في المجال المدرسي في ضوء مفهوم الخدمة الاجتماعية ، وعلى أساس فلسفتها ملتزماً بمبادئها ومعاييرها الأخلاقية ، هادفاً إلى مساعدة التلاميذ الذين يتعثرون في تعليمهم ، ومساعدة المدرسة على تحقيق أهدافها التربوية والتعليمية لإعداد أبنائها للمستقبل”.كما يعرف الأخصائي الاجتماعي في المجال المدرسي بأنه: ذلك الشخص الفني والمهني المؤهل ليمارس عمله بالمجال المدرسي ، هادفاً إلى مساعدة التلاميذ في جميع النواحي ليستطيع التكيف والتأقلم البيئة المدرسية والبيئة المجتمعية المحيطة به .

طرق الخدمة الاجتماعية في المجال المدرسي:

كما أشرنا سابقا إلى إن الخدمة الاجتماعية في المجال المدرسي تعتمد على معارف ونظريات وطرق الخدمة الاجتماعية، لذا نرى إن الأخصائي الاجتماعي في المدرسة يستخدم طرق الخدمة الاجتماعية في عملية المساعدة. وسأحاول أن أعطي نبذة لكيفية عمل الأخصائي في المدرسة مستخدما طريقة خدمة الجماعة وتنظيم المجتمع وسأتوسع قليلا في شرح دور الأخصائي في استخدام طريقة خدمة الفرد في حل مشكلة دراسية.

*أولا: طريقة خدمة الجماعة:
ان المدرسه هي المؤسسه الاجتماعيه التي تتحمل العبء الاكبر في تنشئة الطلاب التنشئه الاجتماعيه السليمه واعدادهم للمستقبل. ومادامت الجماعات المدرسيه هي الاداه التي تؤدي الى التأثير في نمو الطلاب وتساهم في اكسابهم مقومات الشخصيه السويه فمن الضروري تنظيم اساليب الحياه في المدرسه سواء في جماعة الفصل أو جماعة النشاط حتى تستطيع أن تحقق الغرض منها . و تتكون داخل المدرسة مجموعة من الجماعات المدرسية، وهي عبارة عن مجموعة من التلاميذ لهم ميل مشترك لمزاولة هواية معينة وهم يسعون إلى إشباع هذا الميل في نشاطهم ويكمن دور الأخصائي الاجتماعي في استغلال هذه الجماعة في تنمية خبرات أعضائها وتشجيع هوايتهم وتدريبهم على السلوك الاجتماعي الذي يتطلبه المجتمع.ويتحقق هذا عندما يقوم الأخصائي بإيجاد نوع من التجانس والتنظيم بين أعضاء الجماعة ومساعدتهم على وضع برنامج يحقق أهدافهم واختيار قائد كفء لقيادة الجماعة.
ويمكن تلخيص دور الاخصائي الاجتماعي لخدمة الجماعه في المجال المدرسي كما يلي:-
1. التخطيط والتنظيم لتكوين جماعات النشاط بالمدرسه
2. تحديد الموارد والامكانيات اللازمه لكل جماعه.
3. نشر الدعوه بين التلاميذ للانضمام الى الجماعات التي يرغب أن ينضم اليها الطالب .
4. الاشراف على انتخاب مجلس اداره لكل جماعه كالرئيس ونائب الرئيس والسيكرتير وأمين الصندوق ……. إلخ .
5. تعميم نماذج من السجلات الخاصه بنشاط الجماعه .
6. اختيار رائد مناسب من بين مدرسي المدرسه لكل جماعه ماعدا الانشطه الاجتماعيه فهي يقوم بها الاخصائي الاجتماعي (خدمه عامه, نادي مدرسي, خدمة بيئيه).
7. مساعدة رواد الجماعات عن طريق تزويدهم بالمعلومات .
8. اعداد سجل عام يحصر فيه بيانات اجماليه عن جماعات النشاط بالمدرسه .
9. جمع المعلومات الخاصه بكل جماعه في نهاية العام الدراسي .

*ثانيا: طريقة تنظيم المجتمع:

يقوم الأخصائي باستخدام طريقة تنظيم المجتمع داخل المدرسة على اعتبار إن المدرسة مجتمع محلي داخل المجتمع الأكبر، ويتجلى دور الأخصائي الاجتماعي في محاولة تنسيق العلاقة بين المدرسة والمجتمع. وهي من أجل ذلك تسعى إلى العمل مع التنظيمات المختلفة مثل مجالس الآباء والمعلمين و الخدمة العامة المدرسية واتحاد الطلاب…إلخ.
ويقوم دور الاخصائي على ما يلي:
1. المساعده في تكوين تنظيمات على مستوى المدرسه للإنطلاق من خلالها .
2. المساعده في وضع برامج هذه التنظيمات والعمل على نموها وتطورها.
3. العمل على تدريب القاده المسئولين عن هذه التنظيمات .
4. توضيح وتحديد مسئولية هذه التننظيمات.
5. العمل مع مجلس الاباء والمعلمين بتنظيم اجتماعاته والاعداد لها
6. العمل مع مجلس الرواد أو النشاط بالمدرسه.
7. القيام برئاسة مركز الخدمه العامه بالمدرسه وعليه ان يعد خطة عمل هويضعها موضع التنفيذ ومن ثم فهو المسئول عن مشروعات الخدمه العامه ومشروعات الخدمه الاجتماعيه التي تقوم المدرسه بتنفيذها لخدمة سكان المجتمع .
8. وضع وتنفيذ خطه لتنظيم تبادل الخدمات الاجتماعيه بين المدرسه وهيئات ومؤسسات وتنظيمات المجتمع .
9. العمل على تقوية الروابط والصلات بين المدرسه والبيت والمجتمع.
أ) خدمة الفرد:-
يستخدم الأخصائي الاجتماعي طريقة خدمة الفرد لمحاولة مساعدة الأفراد الذين يعانون من مشكلات تعوق من استفادتهم من البرامج والخدمات المدرسية. لذا فهو يسعى للعمل مع الحالات التي لها تأثير مباشر على تحقيق الوظيفة الاجتماعية للمدرسة. ومن هنا تتحدد مجموعة من المشكلات التي ترتبط بإعاقة وظيفة المدرسة ومنها الغياب المتكرر والتأخر في الصباح والمشكلات السلوكية.
وهي طريقه اساسية لمهنة الخدمه الاجتماعيه تهدف الى مساعدة الطالب الذي يواجه موقفا عسيرا ولايمكنه الاستمرار فيه .
ويمكن تلخيص أهم الخدمات الفرديه التي يستطيع تقديمها الاخصائي الاجتماعي نتيجة لتطبيق خدمة الفرد فيما يلي:-
1) • بحث الحالات التي تحتاج الى معونات اقتصاديه
2) • بحث المشكلات الاجتماعيه والنفسيه والدينيه والسلوكيه والاخلاقيه والتعليميه والصحيه
3) • تحويل الحالات التي تعجز امكانيات المدرسه عن علاجها الى الهيئات والمؤسسات والتنظيمات المختصه ومتابعتها.
4) • تقديم التوجيه والارشاد والمعونه في المواقف السريعه التي يستقبلها الاخصائي الاجتماعي
5) • تزويد رواد الفصول من المدرسين بالبيانات والارشادات التي تساعدهم على التعامل مع الطلاب.

l]]]vsm

الخدمة الاجتماعية في مجال الاسرة.

يعتبر توفير الحاجات النفسية والبيولوجية والاجتماعية والحب والحماية من الضغوط النفسية والاجتماعية والاهتمام بالجانب الوجداني من الوظائف الأساسية للأسرة تجاه أفرادها ،والتي لا يتحقق نجاح الأسرة وتماسكها وأداء كل فرد من أفراده لدوره الاجتماعي إلا بوجودها ،بحيث يصبح أي تهديد لهذا البناء خطرا على الأمن العاطفي والاجتماعي لكل عضو من أعضائها إذ

تهدد حاجاته الوجدانية والاجتماعية والنفسية والبيولوجية التي لا يمكن إشباعها بالشكل الصحي إلا في الجو الأسري.

فالأسرة في الوضع الطبيعي تكون في حالة توازن ديناميكي إلا أنها تمر خلال تطورها بالعديد من التطورات مما يتطلبه تغيرا في أنماط التفاعل القائم، كذلك تغيرا في مستويات مختلفة وبالتالي قد تتعرض لضغوط وتوترات تؤثر على أفرادها وقد تقوم بالتكيف لمواجهة هذه التغيرات المجتمعية وما تتطلبه من تغيرات داخلية في الأدوار والوظائف حتى تتمكن من إشباع الحاجات النفسية والبيولوجية والاجتماعية لأفرادها بجانب التوافق مع المجتمع ومواكبة التغيرات في المجتمع ،وقد لا تنجح في مواجهة هذه التغيرات والتكيف معها ومن هذا الباب تتدخل الخدمة الاجتماعية .

إن تدخل الأخصائي الاجتماعي يشمل العمل مع الأسرة كوحدة متكاملة وأنساقها الفرعية كوحدات متفاعلة ،خلال تغيير ايجابي فعال في شبكة الاتصالات والتفاعلات داخل النسق الأسري أو خارجه في علاقاته مع الأنساق الأخرى بالمجتمع ،وصولا بالأسرة إلى مستوى أفضل للأداء الاجتماعي .

فدور الأخصائي الاجتماعي في الأسرة وذلك حسب نظرية العلاج الأسري التي تنظر للفرد صاحب المشكلة في الأسرة على أنه جزء من النسق الأسري وأن مشكلته هي عرض من أعراض أسرة تعاني من بعض الاضطرابات وسوء التوافق فالحالة في العلاج الأسري الأسرة ذاتها وليس الفرد : دور الوسيط ؛ وفي هذا الدور يتحتم على الأخصائي الاجتماعي عدم الانحياز لطرف دون وجه حق لطرف آخر فهو مناصر للطرف الضعيف من أفراد الأسرة،يقوم بتوضيح وجهات النظر وطرح وجهات نظر أخرى بهدف تقليل الهوة بين أفراد الأسرة ، دور الملاحظ ؛ إذ يقوم الأخصائي الاجتماعي بملاحظة كل ما يدور في الجلسات الأسرية حيث يكون لكل منها مدلولاتها ، فمثلا جلوس الزوجين مبتعدين عن بعضهم قد تعكس وجود فجوة عاطفية ما بين الزوجين كذلك تعليقات الصغار التي تعكس الجو الأسري السائد بصدق لا سيما عند محاولة إخفاء بعض الحقائق الذي عادة يكون في بداية الجلسات الأسرية.

jvjdsi

حملة تراحموا ( تطوع ابناء دولة الامارات )

عندما هبَّ أبناء الإمارات في لفتة رائعة وإنسانية، وإقبال منقطع النظير بالتبرع لتقديم يد العون والمساعدة تجاوباً مع حملة «تراحموا» الإنسانية، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله..

ومتابعة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، من خلال إنشاء جسرٍ جوِّي من دولة الإمارات لنقل مواد الإغاثة العاجلة من أغطية وملابس شتوية ومواد غذائية للمتضررين من الإخوة اللاجئين السوريين في الأردن والعراق ولبنان، من الشتاء القارس الذي وصلت فيه درجات الحرارة تحت الصفر، والظروف المعيشية الصعبة التي يعيشونها.

إن ما تقوم به دولة الإمارات من حملات لإغاثة المتضررين والملهوفين في شتى بقاع الأرض، إنما هو مبدأ أصيل يحمل في ثناياه مكارم الأخلاق والمعاني والقيم النبيلة الصادقة للعطاء اللامحدود، والغرس الطيب الذي زرعه المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه.

والشعب الإماراتي يكون دائماً وأبداً أول المبادرين والساعين للخير والعطاء الإنساني انطلاقاً من أصالته التي جُبِلَ عليها، وتجسيداً لمدى حُبِّه للخير والبر والإحسان تجاه الجار والشقيق والصديق والقريب والبعيد، حيث يُعطي أروع الأمثلة في البذل والعطاء ولتتبوَّأ دولة الإمارات مكانة مرموقة بتصدرها أكبر مانح للمساعدات الإنسانية الإغاثية في العالم.

ودولتنا الرشيدة وفي ظل قيادتها الحكيمة باتت من أول الدول في العالم التي تستجيب لحالات الطوارئ وغيرها من الحالات الإنسانية من خلال تلبية الحاجات الإنسانية للمحتاجين والمتضررين في كل دول العالم.

وأن التفاعل السريع والمباشر مع مبادرة صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، للبدء الفوري في الحملة الإماراتية «تراحموا» خيرُ دليلٍ على أن دولة الإمارات تقف إلى جوار المحتاجين ولتجسد عملاً رائعاً لنهج زايد الذي أسس له منذ قيام الاتحاد المجيد من خلال تخفيف المعاناة عن الآخرين ليكون مبدأ ثابتاً وأصيلاً في سياسة دولة الإمارات مع كل دول العالم…

والتي أرسَت قيماً ومبادئَ يندُرُ أن تجد لها مثيلاً في أي مكان في العالم، والتي ستبقى على الدوام بإذن الله تعالى.

دامت إمارات الخير ذخراً وعوناً لكل ذي حاجة وحفظها الله وقيادتها الحكيمة وشعبها الطيب المعطاء من كل مكروه، ودامت داراً للأمان والرفعة والخير والتقدم والازدهار.

ونذكر هنا من أقوال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم:

– الإمارات بقيادة خليفة كانت وستظل داعماً رئيسياً للاجئين ولن تتخلى عن مسؤولياتها تحت أي ظرفٍ.

– وقفات أخي خليفة الإنسانية لا تُنسى، وإحساسه بالمنكوبين والمحتاجين أينما كانوا مصدر إلهام لشعب الإمارات.

– مسارعة رئيس الدولة الدائمة ليكون أول الموجودين لمساعدة الشعوب في الأوقات الحرجة أكسبت الإمارات احترام العالم.

– هدفنا أن تكون الإمارات العاصمة الإغاثية الأولى عالمياً، هذه وصية زايد ونهج خليفة ورسالة شعب الإمارات للعالم.

khdkfhvs

التطوع في الهلال الاحمر

كيف تتطوع

• يهدف العمل التطوعي بهيئة الهلال الإحمر الى دعم ومساندة المجتمع على الصعيد الإجتماعي و الثقافي و الإقتصادي بصورة فردية أو من خلال جماعات تابعة للهلال لتقديم الخدمات و المساعدات في شتى المجالات لتلبية احتياجات اجتماعية ملحة أو خدمة قضية من القضايا التي يعاني منها المجتمع عبر هيئة الهلال الأحمر و المتطوعين المنتسبين للهيئة.
• إن المجتمع الدولي في الوقت الراهن ينبه الجمعيات الوطنية إلى ضرورة إعطاء الأولوية للمتطوعين والاهتمام بشؤونهم ووضع السياسات وتحديد الإجراءات وتطبيق قواعد السلوك التي من شأنها أن تحافظ على الموارد البشرية وتؤهلها لخدمة الإنسانية.
• وقد تجاوزت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تلك المرحلة بخطوات منذ إنشاء إدارة مختصة بشؤون المتطوعين بتاريخ 26 يناير2000م لتعنى بشؤون الكوادر التطوعية بمختلف فئاتهم ومراحلهم العمرية وتؤهلهم لمساندة برامج وأنشطة الهيئة في مختلف الظروف والميادين.
• الهدف الإستراتيجي للإدارة: نشر وإرساء ثقافة التطوع لزيادة وتشجيع دور أفراد ومؤسسات المجتمع في العمل التطوعي
• ترحب إدارة المتطوعين بالهيئة بجميع الطلاب والطالبات والعاملين و غير العاملين من أفراد المجتمع في القطاع الحكومي أو الخاص على السواء وتنتهج الإدارة بذلك خطة توزيع الأدوار التطوعية لجميع منتسبيها عبر الفئات التالية:
• الهلال الطلابي: هو العمل التطوعي الذي يشمل طلبة وطالبات المدارس من المرحلة التأسيسية حلقة (1) و (2) حتى المرحلة الثانوية.
• الهلال الجامعي: هو العمل التطوعي الذي يشمل طلبة وطالبات الكليات والمعاهد والجامعات.
• المتطوعون: هو العمل التطوعي الذي يشمل جميع أفراد المجتمع من الذكور والإناث العاملين و غير العاملين في القطاع الحكومي أو الخاص.

llnflebe

كيف تسهم المدارس في تعميق ثقافة العمل التطوعي؟

مقدمة:
في البداية نود أن نستعرض الأرقام والاحصاءات التالية، وذلك لأجل تبيان حجم العمل التطوعي في بلد كبريطانيا ومدى مساهمته في التقدم، ومن ثم سنقوم بطرح بعض الأفكار والمقترحات التي تصلح للأخذ بها وتطبيقها في مدارسنا.
يوجد 22 مليون شخص يشاركون بالتطوع وبشكل رسمي كل عام في المملكة المتحدة.
تبلغ ساعات العمل التطوعي الرسمي 90 مليون ساعة عمل كل اسبوع.
وتقدر القيمة الاقتصادية للتطوع الرسمي بـ 40 مليار جنيه استرليني سنويا.
ستة من عشرة من المتطوعين قالوا بأن التطوع يقدم لهم فرصة لتعلم مهارات جديدة.
نصف المتطوعين انخرطوا في العمل التطوعي لأنه كان قد طلب منهم تقديم العون والمساعدة.
4500  عدد المنح والبرامج المالية المتوفرة للمنظمات البريطانية خلال عام واحد.
50 مليار جنية استرليني قيمة المنح والبرامج المالية المتوفرة للمنظمات البريطانية في عام واحد.
***
ترى كيف استطاع بلد كبريطانيا من تحقيق هذه الانجازات على صعيد العمل التطوعي لولا وجود برامج لتعميق قيم وثقافة العمل التطوعي في المجتمع.
ونحن كمهتمين بالعمل الإنساني نعيش في بريطانيا، نلحظ اهتماما بالغا من قبل الحكومة البريطانية ومن قبل وزارة التربية والتعليم، على الخصوص، في وضع مناهج وبرامج مدرسية تهدف الى تعميق ثقافة العمل التطوعي لدى التلاميذ والطلبة في المدارس الحكومية والخاصة.
وكمثال على تشجيع فئة الشباب للانخراط في العمل التطوعي واهميته في التقدم الحضاري للغرب، تذكر احدى الفتيات، التي تدرس في المستوى الاعدادي في بريطانيا، أنها استلمت رسالة من مدرستها تحثها على العمل التطوعي ولمدة خمسين ساعة في السنة.
ونحن إذ نورد هذه الرسالة فيما يلي، نرجو أن تحتذي بها مدارسنا وجامعاتنا وتعمل على تطبيق الفكرة، بشكل او بآخر، لعل مجتمعاتنا تبلغ هذا المستوى الحضاري الذي يشجع الناس، والشبان على الخصوص، في الانخراط بالعمل التطوعي وخدمة المجتمع.
واليكم، فيما يلي، نسخة مترجمة من الرسالة التي استلمتها الفتاة:
“كما تعلم، لديك فرصة التطوع للمساهمة في خدمة المجتمع من الآن وحتى نهاية السنة الدراسية. التطوع ينبغي أن يغطي خمسين ساعة خدمة لكل العام الدراسي. وذلك بالطبع سيسهم في تقديم شيء ما لعموم المجتمع، مثلا، ربما يتضمن العمل في دور الرعاية الاجتماعية، التطوع ببعض الساعات لمصلحة الجمعيات الخيرية، أو القراءة لشخص لا يستطيع الرؤية. من فضلك يجب أن تلاحظ أن المدرس المسؤول سيسجل لك هذه الخدمة في المستقبل فقط في حال استلم منك الوثائق المطلوبة.
اذا كنت قد حصلت على مكان ما للقيام بالعمل التطوعي، فالرجاء منك ارجاع الاستمارة المرفقة، بالاضافة الى رسالة التعهد التي يجب أن توقع من قبل الجهة التي ستقوم بتطويعك”.
كما ذيلت الرسالة بالاستمارة التالية:
منسق العمل التطوعي……………………………………………….
اسم الطالب……………………………………………………..
عنوان الطالب ورقم الهاتف: ………………………………………..
اسم وعنوان المنظمة او الجمعية الخيرية………………………….
هاتف الجمعية الخيرية……………………………………….
اسم الشخص الذي يمكن الاتصال به………………………….
الوقت المقترح للعمل ( الرجاء ضع دائرة على المكان الصحيح):
السبت    الاحد    الاثنين   الثلاثاء  الاربعاء  الخميس
وباختصار الرجاء اذكر ما هية العمل التطوعي الذي ستقوم به…
……………………………………………………………………
*             *             *
لعل النموذج اعلاه يعتبر نموذجا او فكرة بسيطة، ولكنها اذا ما طبقت من قبل مليون طالب في السنة، سنجد الحصيلة هي خمسين مليون ساعة عمل تطوعي. وهي نتيجة لا تقدر بثمن من ناحية معطياتها على مستوى المجتمع والطلبة انفسهم الذين سيحصلون على تجارب ثرة تغنيهم في حياتهم العملية.
وهناك افكار كثيرة اخرى مثل: اعطاء التلاميذ استمارات معينة تحثهم على جمع التبرعات من ذويهم وجيرانهم لصالح احدى الجمعيات الخيرية. فيأتي الطفل من مدرسته وهو مملوء بالحماسة ويبدأ بجمع الأسماء والتواقيع لكل متبرع ويكتب المبلغ الذي تم التبرع به أمام اسم كل شخص وتوقيعه. يذكر أن المبلغ المطلوب حصوله من كل متبرع لا يتجاوز البنسات القليلة، ولكن كثيرا من المتبرعين يقدمون احيانا مبالغ تفوق ما يطلبه التلاميذ منهم.
ومن الافكار الجميلة الاخرى التي تطبق في عموم المدارس الابتدائية في بريطانيا هو تخصيص يوم معين لكي يأتي الاطفال ببعض المبالغ البسيطة من ذويهم كتبرعات لصالح الجمعيات الخيرية او لصالح حملة خيرية معينة لإغاثة منكوبي حدث معين او لصالح دور الأيتام. وفي بعض الاحيان تخصص المدرسة يوما تسمح فيه لتلاميذها بارتداء زي حر خلافا للزي الموحد المعمول به، وذلك في مقابل أن يأتي الطفل ببعض التبرعات من ذويه.

وهكذا .. هناك العشرات من الافكار التي تحسس الاطفال بالقضايا الانسانية وتدفعهم للمساهمة في التخفيف من أعبائها وتعمق بالتالي لديهم ثقافة العمل الخيري والتطوعي.

mkk

فوائد العمل التطوعي

فوائد التطوع علىالمجتمع
1. المجتمع والمتطوعين من أفراده سيصبحون أكثر إدراكاً لحجمالمشاكل والإحتياجات وحجم
الإمكانات المحلية المتاحة فتتولد أفكار جديدة لتشبيكالموارد والفرص مع الإحتياجات.
2. يساهم التطوع بشكل كبير في سرعة التنميةلما له من جدوى اقتصادية واجتماعية كبيرة.
3. بالمشاركة التطوعية يمكن تغييربعض الإتجاهات أو التقاليد السائدة التي قد تقف عقبة في
سبيل التنمية فحينما يختارالمواطنون بأنفسهم التغيير ويحددون اتجاهه ويرسمون وسائل إحداثه
ويشاركون بجهودهمالتطوعية في تنفيذه تزال تلك العقبات.
4. يؤدي التطوع إلي التقارب بين فئاتالمجتمع وتماسكها وتنمية الروابط بينها.
5. مساعدة غير القادرين فيالمجتمع.
6. التعرف على الفجوات الموجودة فى المجتمع .
7. الدورالتطوعي يساعد في سد العجز والثغرات في بعض التخصصات النادرة في المجتمع.
8. توفير الجهد الحكومي لما هو أهم من المسئوليات الكبرى على المستوىالقومي.
فوائد التطوع على المتطوع
1. اكتساب خبرات جديدة وتنمية مهارات المتطوع، الحصول على شهادة خبرة.
2. تكوين صداقات ومجموعات من الأفراد لها نفس الإهتمامات.
3. الشعور بتقدير الذات والثقة بالنفس، يساعد الفرد التخلص من الخجل والرهبة.
4. الولاء للمجتمع وإدراك أهمية عملية التنمية،
ومعرفة مايدور في المجتمع من مؤتمرات وفعاليات.
5. يساعد الشباب على اكتساب مكانةاجتماعية في المجتمع.
6. يساعد على استثمار وقت الفراغ إيجابياً.
7. يساعد على ترجمةمشاعر الولاء والإنتماء إلى واقع ملموس.

8. قد يحصل على مقابل مادي من بعض المؤسسات نظير عمله كمتطوع.

ماذا يريدالمتطوع؟؟
1- الشعور بالإحترام والثقة من قِبل المؤسسة – الجماعة.
2- التعامل معه بشفافية وديمقراطية.
3- مساعدته على إبراز مواهبه وصقلها.
4- اطلاعه بطريقة صحيحة وواضحة على مناخ المؤسسة – الجماعة وتنظيماتها.
5- إدماجه في إطار العمل، واستغلال طاقاته وإمكاناته استغلالاً مفيداً ومؤثراً.
6- أن تكون المؤسسة جدية في تعاملها مع المتطوعين.
7- الحصول على شهادة خبرة ومشاركة في الفعاليات.
فوائدالتطوع للهيئات والمؤسسات المحلية
1. سد النقص في عدد المهنيين الذي تعاني منه الهيئة أو المؤسسة.
2. مساعدة الهيئات والمؤسسات للتعرف علي احتياجات المجتمع وكيفية إشباعها عن طريق تعريف الهيئة أو المؤسسة بالمجتمع وبالعكس.
3. الدفاع عن وترويج الأفكار التي تقوم عليها المؤسسات الإجتماعية في المجتمع وجذب المساندة والمساعدة المادية للهيئات والمؤسسات.
ماذا تريد المؤسسة من المتطوع؟؟
1- الإلتزام بالتعهدات (تحديد نمط المشاركة والتقيد بها).
2- استيعاب واضح لأهداف المؤسسة وتطلعاتها.
3- عدم توريط المؤسسة في مواقف شخصية.
4- عدم محاولة استغلال التطوع لأهداف أخرى.
5- الإندماج الفعلي في المؤسسة (عدم النظرة الفوقية أواتخاذ موقف دوني).
6- المشاركة في الإعداد والتدريب.
7- الجدية والمصداقية في العمل الذي يقوم به.
وعليه إخوتي أخواتي
لن يفهم العمل التطوعي إلا من جربه
وستبقى كل الأهداف حبر على ورق إن لم نجربها
فلنبدأ بسم الله
وسوف تتضح لنا أمور قد تبدو غير واضحة حين قراءتها
دائماً التطبيق العملي يترجم الكلام النظري
للتطوع فائدة عظيمة على المستوى الديني .. حينما نحتسب الاجر عند الله
على المستوى الاجتماعي .. حيث التعرف على جماعات إيجابية

JGKJGJG

مجالات الخدمة الاجتماعية

تلعب الخدمة الاجتماعية دورا هاما في النهوض بالمجتمع الإنساني عن طريق حل المشكلات الاجتماعية والتخفيف من حدة المشكلات .تظهر أهمية هذا الدور كلما اتسع نطاق المجتمع وتعرض لتيار التغير الاجتماعي ،وتبعا لتطور المجتمع وتعدد مظاهر النشاط الإنساني فيه تظهر أهمية الخدمة الاجتماعية وبالتالي تعددت ميادينها ومنها : –
– الخدمة الاجتماعية في المجال الأسرى :
وتهتم بالعلاقات الاجتماعية في محيط الأسرة والمحافظة على سلامة وإيجابية العلاقات .وتتصل الخدمة الاجتماعية في هذه المجال بالاضطرابات الأسرية وبمشكلات التفكك الأسرى والعمل على حلها
– الخدمة الاجتماعية في المجال المدرسي :
الخدمة الاجتماعية في المجال المدرسي تلعب دورا هاما وكبيرا في مساعدة المدرسة على أداء رسالتها التربوية والتعليمية ولها دور في عمليات التكيف الاجتماعي التي تتم مع البيئة المدرسية الجديدة .وتؤدى إلى زيادة وتحسين مستوي الإنتاج الفردي او الجماعي الذي يدعم التلاميذ في حياتهم المدرسية
– الخدمة الاجتماعية في المجال الطبي :
إذ تعتبر من أهم ألوان الرعاية والخدمة الاجتماعية ،باعتبار أن الصحة الجسمية والنفسية أغلى شئ في الوجود بالنسبة للأفراد وأعظم مجال لحفظ كيان المجتمع وذلك بالقضاء على المشكلات وتحقيق الرفاهية
– الخدمة الاجتماعية في مجال الأحداث :
وتشمل خدمات المراقبة الاجتماعية للأحداث والمنحرفين والذين من خلال خدمة الفرد وخدمة الجماعة كذلك الرعاية اللاحقة للأحداث والمنحرفين والمدمنين والمفرج عنهم
– المساعدات العامة :
أي الخدمات الاجتماعية للأشخاص الذين يقعون تحت وطأة الحاجة المالية والتى تقدم للمسنين المكفوفين ومساعدات العجز الكلى والأطفال والأيتام من خلال الضمان الاجتماعي
– التأمين الاجتماعي : وهو عبارة عن المساعدات التي تختص التأمينات الاجتماعية للعاملين أسرهم بسبب حوادث العمل أو الوفاة .
كما تعمل الخدمة الاجتماعية على استثمار وقت الفراغ للشباب في داخل الأندية الرياضية.
– خدمات المجتمع : وتشمل جهود الهيئات العاملة بالتخطيط وتمويل برامج الرعاية الاجتماعية في كل المجالات التي يكون فيها الفرد هو أداة العمل الأساسية
– صفات الأخصائي الاجتماعي الناجح:
1- السرية التامة والحفاظ علي أسرار العميل وعدم البوح بها
2- القدرة علي التحكم بالنفس وسعه الصدر والتواضع وعدم الخوف من العدوى والأمراض
3- الرغبة النفسية في العمل الاجتماعي وحب مساعده المحتاجين للخدمة الاجتماعية وعدم النفور منهم
4- التحلي بالقدرات اللفظية وسرعه البديهة والاتزان العقلي والذكاء والقدرة علي الإقناع
5- قدرات جسميه وصحية تمكنه من القيام بأعماله بشكل الجيد حتى لا يثير الإحساس بالشفقة في نفوس المرضي.
6- التوازن الانفعالي والنضج الفكري
7- إن تتسم تصرفاته بالموضوعية والأمانة والمثابرة والثقة بالنفس ,
8- ان يتزود بالخبرات والمهارات الفنية التي تكفل له النجاح في عمله
9- آن لا يكون مستفيد استفادة شخصيه في عمله مع العملاء
10- الصبر وعدم استعجاله لنتائج الأمور بل يكون قادر علي تحقيق الأهداف التي تسعي المهنة إليها
11- أن يكون فاهما ومتفهما لعملائه متوقعا بقدر الإمكان النتائج لتصرفاتهم .

ولاً: الخدمة الاجتماعية الأسرية:
التعريف بالأسرة:
تعريف الأسرة لغة بمعجم لسان العرب لأبن منظور “أسرة الرجل بمعنى عشيرته ورهطه الأدنون لأنه يتقوى بهم، والأسرة تشير إلى معنى عشيرة الرجل وأهل بيته”.
تعريف جاري للأسرة “مجموعة من الأفراد تربطهم علاقات معينة يعيشون معاً وتجمعهم علاقات جنسية ويترتب على وجودهم معاً مسئولية تربية الأبناء، كما يشكلون وحدة اقتصادية واحدة”.
تعريف قاموس الخدمة الاجتماعية “جماعة أولية يرتبط أعضاؤها بصلات الدم والتبني أو الزواج الذي يتضمن محل إقامة مشترك وحقوق والتزامات متبادلة وتولي مسئولية التنشئة الاجتماعية للأطفال”.
الخدمة الاجتماعية وإسهامها أسرياً:
تتمثل فيما يدعم ويعزز قيام الأسرة بأداء وظائفها الاجتماعية الأساسية بالمجتمع من تلبية لمتطلبات أفرادها، كما أن الخدمة الاجتماعية تعمل من أجل تفادي وقوع الأسرة في المشكلات التي تهدد كيانها من عنف أسري أو تفكك أخلاقي أو اختلال تنشئة أبناءها أو غيرها من الصور التي تؤخر نمو الأسرة وتبطئ من سير أداء أدوارها الاجتماعية والتربوية.
وتتمثل جهود الخدمة الاجتماعية في هذا الإطار على إنشاء مراكز متخصصة تعنى بشؤون ومشكلات الأسر وتتواجد بداخل المراكز السكنية بغرض التواجد عن قرب من أفراد هذه الأسر والتعرف على جميع مشاكلهم.
ويتعدى الأمر التعامل مع المختصين بمجال الأسرة وشؤونها من قانونيين أو إداريين أو تربويين أو اجتماعيين بقصد تبادل الأفكار معهم، وطرح القضايا التي تحتاج إلى حل وعلاج.
دور الأخصائي الاجتماعي بالمجال الأسري:
1 – التعرف على سلوكيات أفراد الأسرة ورغباتهم وحاجاتهم الأساسية وطموحاتهم في الحياة.
2 – توفير الفرص المتعددة لأفراد الأسرة بما يعزز من ثقتهم في استغلال تلك الفرص، كفتح الباب أمام مشاركتهم الاجتماعية، وطرح أفكارهم والتعبير عن مشاعرهم، والكشف عن مواهبهم والتعاون فيما بينهم، وغرس القيم الأخلاقية.
3 – تأهيل أفراد الأسرة بالدرجة التي تمكنهم من ترتيب أوضاع بيتهم من جديد عبر تغير اجتماعي أسري وبناء لعلاقات، وفق مفهوم جديد تتحد فيه الإرادة والعزيمة، وتتزايد فيها أهمية التفاعل فيما بين أفراد الأسرة، من خلال الفريق الأسري الواحد.
4 – تنفيذ برامج معينة تخدم صغار السن، من حيث تربيتهم وإعدادهم وتعويضهم عما يفقدونه من أبوة أو أمومة بسبب طلاق والديهم أو اختلافهما.
5 – العمل على وضع الأهداف والخطط والبرامج التي تعزز مما يعرف بالتوازن الأسري الذي يهدف إلى تقييم المواقف الأسرية الراهنة.
6 – إتباع نهج وأسلوب خدمة الفرد بالأسرة المتمثل في الدراسة والتشخيص ثم العلاج.
7 – تفعيل الدور المؤثر من قبل الأخصائي الاجتماعي تجاه برامج وخطط تنظيم الأسرة، بما يبعث على التفاعل ويستثمر الإمكانات والطاقات المرجوة لصالح خدمة قضية الأسرة وذلك من خلال توحيد جهوده مع القيادات المحلية التي تمثل بواعث مؤثرة، وموارد بشرية متكاملة في عمليات التوجيه والإرشاد والتربية الأسرية.
8 – إبراز دور ملموس ومدروس من قبل الأخصائي الاجتماعي فيما يعزز من مفهوم التكامل الأسري بين أفراد الأسرة في كافة أدوارهم ومسئولياتهم وواجباتهم تجاه بعضهم البعض، ويقوم ذلك إلى تحقيق الوفاق والاستقرار والوحدة والترابط للأسرة بالشكل الذي يعينها على تلبية متطلبات أفرادها الأساسية وتأدية وظائفها الهامة والحيوية.
ومن هنا يأتي اهتمام الأخصائي الاجتماعي بالتكامل الأسري من حيث التعامل مع مقوماته المختلفة والتي تشمل المقوم البنائي الذي يستفيد منه الأخصائي الاجتماعي في الحفاظ على كيان الأسرة وبناء أطرافها الزوج والزوجة والأبناء.
أما المقوم العاطفي فيعني قيام الحياة الأسرية في جو عاطفي مستقر، وهناك المقوم الديني الذي يرسخ مفهوم التربية الأسرية السليمة، وهناك المقوم الاقتصادي، والخاص بتوفير متطلبات العيش الأساسية للأسرة، ويختص المقوم الصحي بالعناية بسلامة الأبوين الصحية وصولاً إلى نسل معافى.
ومن خلال اهتمام الأخصائي بكل تلك المقومات في سعيه لإحداث التكامل الأسري تتضح كثير من المضامين التي تعمق من مفهوم مهنية الخدمة الاجتماعية تجاه قضايا الأسرة في المجتمع، من أجل تحقيق علاقات أسرية سليمة.
ثانياً: الخدمة الاجتماعية المدرسية:
وظيفة المدرسة وأهميتها:
تعتبر المدرسة مؤسسة اجتماعية هامة تعمل وفق مفهوم تكاملي مع الأسرة من حيث تشابه الأهداف والمهام التربوية الخاصة بالنشء، كما تعتبر البيئة الثانية إذا ما تمت مقارنتها بالمنزل، إلا أنها تمثل أداة ناجحة في تربية الناشئين، باعتبارها منظمة متخصصة تعمل في جانب توجيه أولئك النشء وتوفير السبل التربوية الملائمة لهم ولحياتهم.
وعن طريق المدرسة يستطيع الفرد أن يكتسب العديد من المهارات الاجتماعية والخبرات اللازمة له في حياته، بما يمكن من تحقيق وظائفه الاجتماعية والتعامل مع المشكلات التي تعترضه على خلفية علمية ومعرفية واسعة واستفادة قصوى من مهاراته ومؤهلاته وإمكانياته، والتعامل مع بيئته وأقرانه وأسرته من منطلق تفاعل وتكيف إيجابي مع قيم وتقاليد تلك البيئات المختلفة.

HHHH

 

الخدمات الاجتماعية

الخدمة الاجتماعية مهنة إنسانية ظهرت حديثاً في أوائل القرن العشرين تعمل مع المهن الأخرى لإحداث التغيير الاجتماعي بل و الاقتصادي في المجتمع بما يحقق أهداف هذا المجتمع في تماسك و رعاية و إنتاج و تقدم .

و الخدمة الاجتماعية تعتبر إحدى المهن التي تهدف إلى مساعدة الناس و تقديم الخدمات الاجتماعية لهم بهدف أن يقوموا بأدوارهم و وظائفهم بشكل أفضل ، و هناك العديد من التعريفات لهذه المهنة ، و أنه لا يوجد اتفاق على تعريف موحد للخدمة الاجتماعية ، و قد يرجع ذلك إلى حداثة المهنة و تطورها السريع ، بالإضافة إلى أن كل مؤلف ينظر إليها من منظور معين أو يذكر على جانب معين أو أهداف معينة في الخدمة الاجتماعية .
1- يعرف والترفريدلاندر :

الخدمة الاجتماعية بأنها : نوع من الخدمات المهنية تعتمد على تعتمد على قاعدة علمية من المعارف و المهارات العديدة في ميدان العلاقات الإنسانية ، و هي تهدف إلى مساعدة الأفراد و الجماعات للوصول إلى مستوى من التوافق و النهج و الاعتماد على النفس .

2- يعرف ماكس سيبرون :

الخدمة الاجتماعية بأنها طريقة اجتماعية تهدف إلى مساعدة الناس على علاج مشكلاتهم الاجتماعية و الوقاية منها و تدعيم أوانهم لوظائفهم الاجتماعية .

3- يعرف عبد الفتاح عثمان :

الخدمة الاجتماعية بأنها خدمة إنسانية فنية تستهدف مساعدة الناس أفراداً و جماعات لتحقيق علاقات إيجابية بينهم و مستوى أفضل من الحياة في حدود قدراتهم و رغباتهم .

الخدمة الاجتماعية المدرسية :

نعني بالخدمة الاجتماعية المدرسية الممارسة المهنية للخدمة الاجتماعية في المجال التعليمي و هي تمثل مجموعة المجهودات و الخدمات و البرامج التي تعمل على رعاية النمو الاجتماعي للطلاب بقصد تهيئة أنسب الظروف الملائمة لتقدمهم التعليمي و التربوي لذلك فهي تتعامل مع مشكلات الطلاب الفردية بالدراسة و التشخيص و العلاج ، و مع الجماعات المدرسية لتنمية قدراتهم على اكتساب الشخصية الاجتماعية و التفكير الواقعي و المشاركة و الانتماء و مع المجتمع المدرسي لتهيئة المناخ الصالح لحركة المجتمع المدرسي سواء في علاقته الداخلية أو مع المجتمع الخارجي .

أهداف الخدمة الاجتماعية المدرسية :

1- التنشئة الاجتماعية للطلاب عن طريق إكسابهم مهارات التكيف الاجتماعي مع أنفسهم و مع المجتمع و مساعدتهم على مواجهة مشكلاتهم الاجتماعية .

2- زيادة التحصيل الدراسي و فاعلية التعليم عن طريق إزالة المعوقات التي تعترض العملية التعليمية التربوية .

3- تدعيم الترابط الاجتماعي بين المدرسة و المجتمع .

الأخصائي الاجتماعي :

هو الشخص المهني المختص بتنظيم و تنفيذ برامج الخدمة الاجتماعية التربوية المدرسية .

و تتحدد مهام الاختصاصي الاجتماعي وفقاً لمجموعة من المحاور و هي :

1- التخطيط و التوثيق .

2- تعزيز السلوك و بناء القيم .

3- التحصيل الدراسي .

4- إكساب و بناء المهارات .

5- العمل مع البيئة المدرسية و المجتمع المحلي .

LSK